يستعد المنتخب الفرنسي لخوض تحدٍ ودي أمام نظيره الكندي على أرض ملعب ماتموت أتلانتيك، في لقاء يمثل المحطة الأخيرة قبل انطلاق مسيرتهم في بطولة اليورو 2024، يسعى "الديوك" لاستثمار هذه الفرصة لصقل استعداداتهم، إذ ينتظرهم الأسبوع المقبل مواجهات شرسة ضمن المجموعة الرابعة أمام هولندا والنمسا وبولندا، يدخل المنتخب الفرنسي هذا اللقاء وهو يتمتع بمعنويات مرتفعة بعد سلسلة نتائج إيجابية، حيث حقق الفوز في خمس من آخر سبع مباريات مع تسجيل تعادل وحيد كانت الخسارة الوحيدة في هذه السلسلة أمام ألمانيا بهدفين دون رد وتبرز قوة الهجوم الفرنسي في المباريات الودية، حيث سجل ثلاثة أهداف على الأقل في ست من آخر تسع مواجهات، مما يبشر بمباراة مثيرة.

في المقابل يواجه المنتخب الكندي تحديات في فترة الإعداد لبطولة كوبا أمريكا فبعد خسارته الثقيلة 4-0 أمام هولندا، رغم صموده لنصف ساعة، يسجل الفريق هزيمته الرابعة في ست مباريات، ويسعى المنتخب الكندي الذي تأهل للمرة الأولى إلى كوبا أمريكا بعد فوزه على ترينيداد وتوباجو، لتحسين أدائه قبل مواجهة منتخبات قوية كالأرجنتين وبيرو وتشيلي في المجموعة الأولى، يشكل هذا اللقاء اختبارًا حقيقيًا لقدرات كندا، خاصة مع قصر فترة الراحة بين المباريات، مما يضع اللياقة البدنية للاعبين تحت المجهر وبالنسبة لفرنسا فهي فرصة أخيرة لضبط إيقاع الفريق قبل السعي للتتويج بلقب أوروبي جديد.

موعد مباراة فرنسا ضد كندا

تستعد الجماهير الرياضية لمشاهدة لقاء ودي مرتقب يجمع بين منتخبي فرنسا وكندا، في إطار استعداداتهما للاستحقاقات القادمة، سيقام اللقاء على أرضية ملعب "ماتموت أتلانتيك" الفرنسي، وذلك في التاسع من يونيو 2024، سيبدأ الحدث الرياضي في تمام الساعة العاشرة والربع مساءً بتوقيت كل من القاهرة والرياض، وسيتولى التعليق على مجريات المباراة الصحفي الرياضي حسن العيدروس، عبر قناة "بي إن سبورتس 2" الرياضية المتخصصة، يُعد هذا اللقاء فرصة ثمينة لكلا الفريقين لاختبار تكتيكاتهم وتشكيلاتهم، بعيداً عن ضغط المنافسات الرسمية، مما يتيح للمدربين تجربة استراتيجيات جديدة والوقوف على جاهزية اللاعبين.
Ads by Google X